استقبال السنة الهجرية والدروس المستفادة بثقافة بورسعيد

علاء حمدي

 

نظمت الهيئة العامة لقصور الثقافة مجموعة متنوعة من الأنشطة الفنية والثقافية بفرع ثقافة بورسعيد، حيث أقامت مكتبة ٦ اكتوبر العامة محاضرة بعنوان “استقبال السنة الهجرية والدروس المستفادة” للشيخ محمد الحديدي تحدث خلالها عن الهجرة النبوية وهي عام الخير والبركة ولابد ان نعرف كيف وضع التقويم الهجرى وفى عهد من وفى اى الشهور وضع التقويم مشيرا إلي وضعه فى عهد امير المؤمنين سيدنا عمر بن الخطاب بناءا على واقعتين حيث جاء رجل الى امير المؤمنين معه صك دين يستحق الدفع فى شهر شعبان ولم يذكر فيه يوم وفى ذات الوقت وصل خطاب من ابو موسى الاشعرى خطاب يستحق فى امر من الامور فى شهر شعبان ولم يذكر فيه اليوم ومن هنا اتفقوا على ان يوضع تقويم هجرى بالشهور القمرية واختار من وقت هجرة النبى صل الله عليه وسلم ووضع فى عام17من هجرة النبى والمعلوم ان هجرته صل الله كانت فى شهر ربيع الاول حيث خرج من بيت سيدنا ابو بكر واتجه الى غار ثور ومكث به ثلاثه ايام ثم مضى ووصل فى اليوم الثامن من شهر ربيع الأول وظل يعمل بهذا التوقيت الى ان وصلنا الى عام،1442‪

عقد بيت ثقافة ام خلف محاضرة بعنوان (مبادئنا الوطنية) حاضرها محمد جمعه، وضمن أنشطة قصر ثقافة بورسعيد الفنية بث عرض أرشيفي مسجل On Line لفرقة أطفال قصر ثقافة بورسعيد للفنون الشعبية وهو إستعراض “مصر بتكبر رغم الصعب” تدريب الفنان محمد عشري، كما أقام بيت ثقافة الهيئة ورشة اعمال فنية بالفوم إعداد سارة عطية

إغلاق